انتكاسة الصحةسياسة وأمنية

إغلاق مبنى محافظة بابل بعد تسجيل إصابات بفيروس كورونا

قررت محافظة بابل جنوبي العراق، تعليق العمل الرسمي في مبناها، إثر تسجيل حالة وفاة وإصابات بفيروس “كورونا”.

وقال ديوان محافظة بابل في بيان له، إنه “تم تعليق الدوام الرسمي في مقر ديوان محافظة بابل من اليوم إلى الأحد القادم، بسبب ظهور إصابات بين الموظفين ووفاة موظفة بفيروس كورونا”.

ويعتبر إغلاق مبنى محافظة بابل وتعليق الدوام الرسمي فيه، الإجراء الأول من نوعه، مقارنة بباقي المحافظات، منذ ظهور “كورونا” في فبراير/ شباط الماضي.

وأعلنت وزارة الصحة العراقية تسجيل 87 حالة وفاة و2110 إصابة جديدة بفيروس كورونا خلال الساعات الـ 24 الأخيرة، فيما سجل 1839 حالة شفاء تام من الفيروس.

وبحسب بيان وزارة الصحة، بلغ مجموع حالات الشفاء 52621، مجموع الإصابات: 83867، والراقدين الكلي: 27814، والراقدين في العناية المركزة: 374، فيما وصل مجموع الوفيات: 3432.

وتفرض السلطات حظرا جزئيا للتجوال إلى أجل غير مسمى، حيث يتاح للسكان التجول خلال ساعات النهار مع مراعاة إجراءات الوقاية من الفيروس، بما في ذلك ارتداء الكمامات، ومنع التجمعات.

وبدأت الإصابات بالصعود في العراق منذ مايو/ أيار الماضي، عندما خففت السلطات القيود المفروضة للوقاية من الفيروس، وعلى رأسها حظر التجوال الشامل.

الوسوم
زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق