سياسة وأمنية

نقيب الأطباء: قرارات الحكومة المتخبطة ستؤدي إلى كارثة وبائية

انتقد نقيب الأطباء العراقيين “عبد الأمير الشمري”، قرارات اللجنة العليا للصحة والسلامة بإلغاء حظر التجوال وفتح المولات واعتبره قرارا غير مدروسا ومتخبطا، محذرا من كارثة وبائية قد يتعرض لها العراق بسبب القرارات المتخبطة.

وقال الشمري في تصريح صحفي وتابعته وكالة “يقين”، إن “قرارات اللجنة العليا للصحة والسلامة متناقضة وغير مبنية على أسس علمية ولم يؤخذ آراء اللجان الاستشارية الفنية في ضل ارتفاع عدد الإصابات”.

وأضاف أن “الحكومة لم تضع أهمية في مواجهة كورونا فيروس وجميع قراراتها لا تعبر عن الواقع الحقيقي”.

وأشار الشمري إلى أن “رفع حظر التجوال بالإضافة الى فتح المولات سيؤدي إلى كارثة في ارتفاع حالات الإصابة بفيروس كورونا”.

وكانت اللجنة العليا للصحة والسلامة خفضت ساعات حظر التجوال، وقررت إعادة فتح المولات والمطارات، فيما حددت موعد رفع الحظر كلياً.

وقالت اللجنة في بيان، إنها “عقدت اجتماعاً اليوم، وقررت تقليص حظر التجوال من التاسعة والنصف مساءً لغاية السادسة صباحاً، وإعادة فتح المولات مع الالتزام بالشروط الوقائية”.

وأضافت، أنها “قررت أيضاً رفع الحظر كلياً بعد عيد الأضحى مع الالتزام بالشروط الوقائية، وإعادة فتح المطارات بدءاً من الثالث والعشرين من الشهر الجاري، وفتح منافذ المنذرية وسفوان والشيب أمام التبادل التجاري”، موجهة “هيأة الإعلام والاتصالات بالطلب من المؤسسات الإعلامية بتكثيف حملات التوعية والالتزام الصارم بالوقاية وفكرة التعايش مع الوباء”.

الوسوم
زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق