سياسة وأمنية

التعذيب ينهي حياة معتقل بسجن الناصرية شمله العفو منذ سنوات

كشف المركز العراقي لتوثيق جرائم الحرب عن وفاة معتقل في سجن الحوت (الناصرية) مشمول بالعفو منذ العام 2017 ولم يتم إطلاق سراحه، كما كشف عن اختطاف مدني من منزله في منطقة الجلام في قضاء سامراء التابع لمحافظة صلاح الدين.

وقال المركز في بيان مقتضب على منصة توتير وتابعته وكالة (يقين): إنه “تم توثيق وفاة أحد المعتقلين اليوم في سجن الناصرية المركزي، بعدما قررت المحكمة شموله بالعفو منذ 2017، إلا إن إدارة السجن لم تفرج عنه وتوفي بسبب الإهمال الصحي والتعذيب”.

وسجلت السجون العراقية عشرات حالات الوفاة في الأشهر الأخيرة، أغلبها جراء التعذيب والإهمال الصحي والإعدام الميداني من قبل بعض الميليشيات المتنفذة.

وقال بيان آخر لمركز توثيق جرائم الحرب: إن “المركز وثق اعتقال واختفاء المدني (حقي إسماعيل داود سلمان العباسي) مواليد 1997، من منزله في جلام سامراء يوم 24/3/2020 على يد قوة خلية الصقور، مبينة أن المنطقة من ضمن قاطع مسؤلية الفوج (2) لواء (17) الفرقة (5) التابعة إلى إستخبارات الشرطة الإتحادية، ومشيرا إلى أنه وبعد تحري أهله عنه لم يجدوا له أي أثر في السجون الحكومية.

 

الوسوم
زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق