سياسة وأمنية

هجوم صاروخي يستهدف السفارة الأمريكية في بغداد

أفاد مصدر أمني عراقي باستهداف محيط السفارة الأمريكية في داخل المنطقة الخضراء بالعاصمة بغداد بثلاثة صواريخ كاتيوشا.

يأتي ذلك بالتزامن مع زيارة وزير الخارجية الإيراني محمد جواد ظريف إلى بغداد ولقائه بكبار المسوؤلين الحكوميين والسياسيين.

وقال المصدر إن “السفارة الأمريكية في العاصمة بغداد، تعرضت إلى استهداف بثلاثة صواريخ نوع كاتيوشا”، مؤكدا “سقوط صاروخين في محيط السفارة والثالث في داخل المنطقة الخضراء”.

وأضاف المصدر: أن ” أصوات 3 انفجارات دوت وسط المنطقة الخضراء بالتزامن مع اجتماعات يعقدها وزير الخارجية الإيراني محمد جواد ظريف مع المسؤولين العراقيين”.

ولم تصدر عن الجانب العراقي أي تعليق لغاية الآن على تعرض محيط السفارة الأمريكي للقصف الصاروخي.

وتوجه أصابع الاتهام للميليشبات الموالية لإيران باستهداف السفارة الأمريكية والقواعد العسكرية الأجنبية في العراق.

وشهد العراق طيلة الأشهر الماضية عمليات استهداف متكررة للقواعد الأمريكية، وتصاعدت وتيرة تلك الهجمات عقب مقتل قائد فيلق القدس الإيراني قاسم سليماني بضربة جوية أمريكية قرب مطار بغداد.

يشار إلى أن منظومة دفاع أمريكية أحبطت فجر الخامس من تموز الجاري، هجوما صاروخيا حاول استهداف سفارة الولايات المتحدة في المنطقة الخضراء شديدة التحصين وسط العاصمة بغداد.

 

الوسوم
زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق