سياسة وأمنية

ميليشيا الطفوف تستولي على ممتلكات الأهالي في قضاء القائم

أكد قائممقام قضاء القائم أحمد الدليمي سيطرة ميليشيا الطفوف التابعة للحشد الشعبي على مبنى المركز الصحي في القضاء والمنطقة السكنية المحيطة.

وبسبب سيطرة الميليشيات على المباني الحكومية والخاصة في القائم يرفض الأهالي العودة إلى القضاء.

وخلال الفترات السابقة، وجهت أوساط شعبية وعشائرية في القائم دعوات لإخراج الحشد الشعبي من داخل القضاء وذلك لتسهيل عودة النازحين، الذين من المستحيل عودتهم مع استمرار استيلاء الميليشيات على دورهم وممتلكاتهم الزراعية.

وقال قائممقام القائم أحمد الدليمي في تصريح لوكالة يقين: إن “لواء الطفوف يسيطر حاليا على بناية المركز الصحي الي كان سابقا محكمة تحقيق القائم، وعلى والدور المحيطة بالمركز”.

وأضاف: أنه “تم توجيه دعوات للحشد في وقت سابق بشأن الخروج من تلك البنايات، واستجاب الحشد وخرج لكن الأهالي لم يعودوا” حسب قوله.

لكن الأهالي نفوا أن يكون الحشد قد انسحب من المنازل المحيطة بالمركز الصحي في القائم، كما اكدوا أن ميليشيا الطفوف كانت وما تزال تفرض سيطرتها المطلقة على القضاء والطرق المحيطة به، والأراضي الزراعية التي تعود ملكيتها للمواطنين.

وتابع الدليمي: أنه “بعدما رفض الاهالي العودة لديارهم عاد قوة من فصيل الطفوف وفرضت السيطرة مجددا عليها.

الوسوم
زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق