سياسة وأمنية

ذي قار: استمرار غلق الطرق احتجاجا على الفساد وسوء الخدمات

يواصل المئات من متظاهري سوق الشيوخ في محافظة ذي قار قطع الطرق الرئيسية في القضاء للمطالبة بتوفير الخدمات وللمطالبة بإقالة المسؤولين الفاسدين.

وقالت مصادر محلية لوكالة يقين: إن “متظاهري قضاء سوق الشيوخ ولليوم الثاني على التوالي، قطعوا الطرق الرئيسية في القضاء، للمطالبة بتوفير الخدمات وإقالة القائممقام”.

وأضافت المصادر أن المتظاهرين قاموا بقطع الطريق الرئيسي الرابط بين الناصرية  وسوق الشيوخ بالاطارات المحترقة احتجاجا على تردي الخدمات وسوء تجهيز الكهرباء.

وقطع العشرات من المتظاهرين في قضاء الاصلاح جسر المدينة الرئيسي احتجاجا على تردي الخدمات، والمطالبة باقالة القائممقام.

وذكر شهود عيان أن العشرات من المتظاهرين في قضاء الاصلاح تجمعوا مساء أمس  وقطعوا الجسر الرئيسي في القضاء احتجاجا على تردي الخدمات، وللمطالبة باقالة القائممقام وعدد من المسؤولين المحليين.

واضاف الشهود أن المتظاهرين هددوا بتصعيد اساليبهم الاحتجاجية ونقل مكان التظاهرات الى مركز المحافظة.

وتصاعدت وتيرة الاحتجاجات في محافظة ذي قار احتجاجا على الفساد المستشري في مؤسسات الدولة وتردي الواقع الخدمي، فيما اغلق متظاهرون غاضون العديد من المباني والطرق في خطوة تصعيدية للضغط من أجل الاستجابة لمطالبهم.

وأمس أغلق المئات من المتظاهرين مبنى قائممقامية قضاء الجبايش، وقال مراسلنا: إن “قرابة 250 متظاهرا اغلقوا بناية قائمقامية الجبايش احتجاجا على تردي الخدمات داخل القضاء،  مطالبين باقالة القائمقام من منصبه”.

وأفاد شهود عيان أن المتظاهرين احرقوا الاطارات أمام مبنى الدائرة كخطوة تصعيدية تهدف لتقديم القائمقام اعفائه من المنصب.

الوسوم
زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق