سياسة وأمنية

هل سترسم زيارة الكاظمي لإيران مساراً جديداً للعلاقات بين البلدين؟

قال،رائد العزاوي، أستاذ العلاقات الدولية إن زيارة الكاظمي إلى إيران رسمت مساراً جديداً للعلاقات بين البلدين، حيث إن إيران ترى أن علاقة العراق بالولايات المتحدة الأمريكية ووجود القواعد أمريكية في العراق ربما يشكل تهديداً لمصالحها في العراق.

وأشار العزاوي إلى أن الكاظمي يسعى أن لن يكون ناقلا للرسائل بين إيران وخصومها سواء الخصوم في الخليج أو الولايات المتحدة وأن كل من إيران والولايات المتحدة الأمريكية يقف العراق في علاقته معهما على مسافة واحدة وعلى مبدأ احترام سيادة العراق والحفاظ على مصالحه.

وأضاف خلال مداخلة تليفزيونية تابعتها “وكالة يقين” أن العراق يسعى أن يكون بعيداً عن الصراع بين الولايات المتحدة الأمريكية من جهة وإيران من جهة أخرى وأن لديه محددات لشكل العلاقة الجديد مع إيران تبنى على عدم التدخل، و عن رؤية مختلفة وجديدة للعلاقات بين البلدين حيث إن العراق في وضع أفضل الآن لإيقاف نشاط الميليشيات التابعة لإيران التي تعاني من عقوبات اقتصادية أمريكية أثرت كثيرا على نفوذ إيران في المنطقة.

وأوضح العزاوى أن قرار وقف دعم الميليشيات الموالية لإيران في العراق بيد مرشد النظام الإيراني، علي خامئني، والذى ربما سيكون هناك حالة من التخلي عن تلك الميليشيات في المستقبل لصالح تخفيف للعقوبات الدولية على إيران.

الوسوم
زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق