سياسة وأمنية

استهداف رتلاً يحمل دعماً للقوات الأمريكية في ذي قار

افاد مصدر أمني في محافظة ذي قار بأن هجوماً جديداً استهدف دعماً لوجستياً للقوات الأمريكية جنوبي العراق، في ثاني هجوم من نوعه خلال أقل من أسبوعين.

وقال المصدر، إن “عبوتين ناسفتين استهدفتا رتلاً عراقياً يحمل دعما لوجستياً للقوات الأميركية على طريق البطحاء ضمن محافظة ذي قار”.

وأضاف المصدر أنه ” لغاية الان لم ترد أي معلومات عن إصابات بشرية جراء الهجوم”.

ويعتبر الهجوم الثاني من نوعه في أقل من أسبوع، حيث أضرم مسلحون مجهولون في 11 تموز الجاري النيران في ثلاث شاحنات تحمل معدات لوجستية للقوات الأميركية بين محافظتي المثنى والديوانية، جنوبي العراق.

وكانت مليشيات مسلحة، من بينها مليشيا كتائب “حزب الله” العراقي، هددت باستهداف القوات والمصالح الأمريكية بالعراق، في حال لم تنسحب امتثالاً لقرار البرلمان العراقي القاضي بإنهاء الوجود العسكري في البلاد.

وتتهم الولايات المتحدة مليشيا كتائب “حزب الله” وفصائل عراقية مسلحة مقربة من إيران بالوقوف وراء هجمات صاروخية متكررة تستهدف سفارتها الموجودة في “المنطقة الخضراء” وقواعدها العسكرية التي ينتشر فيها جنودها إلى جانب قوات التحالف الدولي الأخرى في العراق.

الوسوم
زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق