سياسة وأمنية

نائب: الحكومة تنتهك حقوق الإنسان بالاعتداء على المتظاهرين السلميين

أكد عضو مجلس النواب “حسن سالم”، أن الحكومة تنتهك الدستور وحقوق الإنسان بالاعتداء على المتظاهرين السلميين من المحاضرين المجانيين، مبينا أنها تطلق العنان للمخربين الذين يقومون بحرق مؤسسات الدولة والاعتداء على الأجهزة الأمنية.

وقال سالم في بيان صحفي تابعته وكالة “يقين”، إن “سلوك الحكومة المزدوج بالاعتداء على المتظاهرين السلميين من الخريجين والمحاضرين المجانيين يعد انتهاك للدستور الذي يكفل حق التظاهر السلمي”.

وتابع: أن “الحكومة تغض النظر عن المخربين المخالفين للقانون من خلال حرق مؤسسات الدولة والاعتداء على الأجهزة الأمنية”.

وطالب سالم “بفتح تحقيق ومحاسبة من قام بالاعتداء على المتظاهرين السلميين وعلى الحكومة الاستماع لمطالب المتظاهرين وتوفير الدرجات الوظيفية واستيعابهم”.

وفي وقت سابق طالب عضو مجلس النواب، أحمد مظهر الجبوري، وزير الداخلية ووزير الدفاع، والقضاء العراقي، بالتحقيق الفوري حول هذا الاعتداء غير الحضاري على شريحة مهمة في العراق وهم المحاضرين المجانيين الذين ما زال عطاؤهم مستمراً في دفع عجلة الواقع التربوي نحو الأمام”.

وتابع الجبوري قائلاً: “اليوم ننتظر أن يتم تقديم الفئة التي اعتدت عليهم للقضاء، لينالوا جزاءهم بما قدمت أيديهم ويتم تحقيق مطالبهم”، معربا عن أمله في إنهاء ملف المحاضرين وتعينهم أسوة بأقرانهم.

وأصيب عشرات المتظاهرين من المحاضرين المجانيين الذين يتظاهرون أمام المنطقة الخضراء وسط بغداد، بعد محاولات تفريقهم من قبل القوات الأمنية.

الوسوم
زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق