سياسة وأمنية

بغداد: قوة أمنية تفرق بالقوة اعتصاما لحملة الشهادات العليا

فرقت قوة أمنية ترتدي سترات فسفورية بالقوة اعتصاما لحملة الشهادات العليا، أمام مبنى وزارة التعليم العالي وسط العاصمة العراقية بغداد.

وأظهرت مشاهد مصور حصلت عليها وكالة يقين قوة ترتدي ’سترة فسفورية’ وهي تفرق المتظاهرين بطريقة عنيفة.

وقال مشاركون في التظاهرة إن “القوة اعتدت عليهم بالعصي والأيدي فضلا عن أدوات كهربائية، إضافة إلى السب والشتائم”.

ولا تُظهر القوة علامات تشير إلى تبعيتها، إلا أن متظاهرين رجحوا أن تكون تلك القوة من حماية مبنى الوزارة.

وتأتي هذه التطورات بعد ليلة شهدت اعتداء على المتظاهرين في ساحة التحرير ما تسبب بقتل اثنين من المتظاهرين على الأقل وإصابة عشرات المتظاهرين وذلك خلال محاولة تفريق محتجين في ساحة التحرير.

وأدانت مبعوثة الأمم المتحدة إلى العراق، جينين بلاسخارت، أحداث العنف التي شهدتها الليلة الماضية، فيما شددت على ضرورة منح العراقيين الحق في الاحتجاج بدون قيد أو شرط.

وأقر المتحدث باسم مكتب رئيس الوزراء العسكري بوجود أحداث مؤسفة في ساحة التحرير، مؤكدا أن رئيس الوزراء وجه بالتحقيق في ملابساتها، للتوصل الى معرفة ما جرى على ارض الواقع، ومحاسبة اي مقصر او معتدي.

الوسوم
زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق