سياسة وأمنية

تصعيد للتظاهرات في بابل وكربلاء

قطع محتجون غاضبون من أهالي محافظة بابل مجسر الثورة الحيوي وسط الحلة احتجاجاً على سوء تجهيز الكهرباء وللمطالبة بتحسينها.

وقالت مصادر صحفية إن محافظة بابل تشهد لليوم الثاني على التوالي تصعيداً بالاحتجاجات للمطالبة بتوفير الخدمات بشكل عام.

من جهة أخرى أفاد مصدر أمني، بقطع طرق حيوية في محافظة كربلاء من قبل القوات الأمنية في المحافظة بعد تصعيد المتظاهرين بطرق احتجاجهم.

وقال المصدر إن “الأجهزة الأمنية في محافظة كربلاء أغلقت تقاطع الضريبة والشارع السريع، بسبب التصعيد وحرق الإطارات من قبل المحتجين في مجسر الضريبة”.

وكانت مفوضية حقوق الإنسان في العراق حذرت الحكومة من تصاعد الغضب الشعبي في محافظات وسط وجنوب البلاد بسبب التردي في الواقع الصحي والخدمي في هذه المحافظات، مشيرة إلى سقوط “شهداء” خلال الاحتجاجات التي وقعت الليلة الماضية في ساحة التحرير ببغداد.

وأشارت المفوضية إلى أن تراجع تزويد المواطنين بالطاقة الكهربائية ينعكس سلبا على المؤسسات الصحية والراقدين فيها من مرضى عموما، والمصابين بفيروس كورونا خصوصا.

الوسوم
زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق