سياسة وأمنية

أشكال فساد غير مشخصة في وزارة الكهرباء

كشف عضو مجلس النواب العراقي، باسم خشان، عن “أشكال فساد” قال إنها غير مشخصة في توزيع الطاقة الكهربائية بالمحافظات، مؤكدا ً “أن الكهرباء تأتي في مقدمة الدوائر الرسمية بمعدلات الأعلى فساداً على مستوى العراق، حيث أن هناك دوائر الكهرباء في المحافظات تابعة للوزارة، تبيع الاسلاك والاعمدة على المواطنين، في حين أن هناك ميزانية مرصودة لها لكنها تذهب الى جيوب الفاسدين، بالإضافة إلى ملف الجباية، وعدم وجود الوصولات، فضلاً عن ملف شراء الأجهزة والمعدات ووجود الفضائيين”.

وأضاف، أن “الفساد المستشري في دوائر الكهرباء هو السبب الذي جعل الطاقة تصل إلى هذا المستوى الخطير من التوزيع”، مبيناً أن “الوزارة تحتاج إلى جهود كبيرة لمعالجة أزمة الفساد والتحقيق في كل الملفات”.

وتجددت التظاهرات الشعبية المطالبة بتوفير الطاقة الكهربائية في محافظات الوسط والجنوب، اذ أقدم العشرات في محافظات ذي قار والبصرة وكربلاء والنجف على غلق دوائر حكومية واقتحام محطات توليد الطاقة الكهربائية احتجاجا على سوء الخدمة وانقطاعها المستمر، دون ايجاد أي حلول جذرية للمشكلة التي تزيد من معاناة العراقيين في مواجهة فصل الصيف وحرارته اللاهبة.

الوسوم
زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق