سياسة وأمنية

أزمة الكهرباء سببها تردي النقل وسوء التوزيع

قال عضو مجلس النواب، عباس العطافي إن “نسبة كبيرة من أزمة الكهرباء في البلاد سببها تردي النقل وسوء التوزيع بالطاقة بين المحافظات”، مطالباً بـ”منح مدراء دوائر الكهرباء في المحافظات الصلاحيات سيحسن من الوضع الحالي”.

ودعا، العطافي، وزارة الكهرباء إلى إرسال وفد متقدم إلى محافظات الوسط والجنوب لدراسة وضع محطاتها التشغيلية، لتلبية احتياجات تلك المدن التي عانت من الحرمان طوال الفترات السابقة.

وأضاف أن “هناك عشرات المحطات أُنشأت في الفترات السابقة خارج الجدوى الاقتصادية وتعتبر باباً من أبواب الفساد، ما اثر على تقديم الخدمات للمواطنين”.

وكان عضو مجلس النواب ، باسم خشان، قال إن “الكهرباء تأتي في مقدمة الدوائر الرسمية بمعدلات الأعلى فساداً على مستوى العراق، حيث أن هناك دوائر الكهرباء في المحافظات تابعة للوزارة، تبيع الاسلاك والاعمدة على المواطنين، في حين أن هناك ميزانية مرصودة لها لكنها تذهب الى جيوب الفاسدين، بالإضافة إلى ملف الجباية، وعدم وجود الوصولات، فضلاً عن ملف شراء الأجهزة والمعدات ووجود الفضائيين”.

وأضاف، أن “الفساد المستشري في دوائر الكهرباء هو السبب الذي جعل الطاقة تصل إلى هذا المستوى الخطير من التوزيع”، مبيناً أن “الوزارة تحتاج إلى جهود كبيرة لمعالجة أزمة الفساد والتحقيق في كل الملفات”.

الوسوم
زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق