سياسة وأمنية

إصرار حكومة الكاظمي على تجديد عقود شركات الاتصالات يثير الريبة

قال عضو مجلس النواب، علاء الربيعي، إن إصرار حكومة الكاظمي على تجديد عقود شركات الهاتف النقال تثير الريبة، حسب تعبيره.

وذكر الربيعي، في تغريدة على حسابه بموقع “تويتر”، أن “الإصرار على تجديد عقود شركات الهاتف النقال من قبل حكومة الكاظمي، والطريقة التي مررت بها تثير الريبة والقلق”.

وتساءل الربيعي: “كيف لمجلس الوزراء التصويت على شيء لا يمتلك به معرفة مسبقة، ومن أدرج هذا الملف على جدول اعمال المجلس بطريقة مفاجئة”.

وكان عضو مجلس النواب، محمود الزجراوي، صرح أن “هناك فضائح ومخالفات وصفقات فساد في عقود شركات النقال، وجميعها لا تكشف من خلال التحقيقات فقط، وخصوصاً أن تلك الشركات تعمل في البلاد منذ سنوات وتعرف كيف تخفي الشبهات”.

ولا يزال قطاع الاتصالات في العراق يعمل بشكل فوضوي من الناحية القانونية والعلمية، إذ يؤكد مراقبون على عدم وجود تشريعات قانونية تنظم قطاع الاتصالات وتحاصره، فضلا عن أن غالبية الشركات تعمل من دون موافقات وتراخيص رسمية.

ويشيرون إلى حالة من الفساد المستشري داخل وزارة الاتصالات، إذ يؤكد على أن هناك مئات ملايين الدولارات مستحقة على شركات الانترنت وعلى شبكات الهاتف النقال، مبينا أن الديون على شركات الهاتف المحمول تبلغ قرابة الـ 890 مليون دولار.

الوسوم
زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق