سياسة وأمنية

سوء إدارة الأموال والفساد المشاكل الأساسية التي يواجهها العراق

صرح مقرر اللجنة المالية في مجلس النواب “أحمد الصفار” في حديث خاص لـ “وكالة يقين” أنه مجموع الاقتراض الخارجي بلغ 26 مليار دولار، بينما بلغ إجمالي الاقتراض الداخلي 55تيلريون دينار، لسد عجز الميزانية.
وقال “الصفار” إن وزارة المالية ليست متعاونة في موضوع إقرار قانون الموازنة العامة للعام الحالي ولم تقدم الصيغة النهائية لمجلس النواب.
وأكد أن الوزارة لا تستجيب لدعوات اللجنة المالية الإصلاحية، مبيناً أن جلسات مجلس النواب متوقفة بسبب الأزمة الصحية الناتجة عن تداعيات أزمة كورونا.
وأضاف، أن سوء إدارة الأموال وحجم الفساد الكبير الإداري والمالي وهدر المال العام هو المشكلة الأساسية التي يواجهها العراق، ولو كان هنالك تنظيم في موضوع الايفادات والنثريات والموظفين الفضائيين، سيكون هناك سد لعجز الميزانية الحالي.
وأشار مسؤولون إلى عدم وجود  موازنة للعام الحالي، و أن ضعف الإيرادات وإقرار قانون الاقتراض الذي صوت عليه مجلس النواب أنهيا موضوع الموازنة ، وأصبح قانون الاقتراض هو البديل عن الموازنة.
وكان مجلس النواب قد صوت في وقت سابق، على قانون الاقتراض الداخلي والخارجي لتمويل العجز المالي لعام 2020.
الوسوم
زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق