سياسة وأمنية

العراق: تورط وزير حالي بسرقة 7 مليارات ودعوات للتحقيق

كشفت أوساط برلمانية عراقية عن تورط وزير التعليم العالي في حكومة الكاظمي في بسرقة أكثر من سبعة مليارات دينار عراقي عندما كان يشغل منصب رئيس جامعة النهرين.

وقال عضو مجلس النواب قتيبة الجبوري في بيان طالعته وكالة يقين: إنه “ناشد رئيس الوزراء بوضع حد لسلسلة المخالفات والخروقات التي يقوم بها وزير التعليم العالي وحذر من نواياه المبيتة لتدمير مسيرة التعليم في العراق”، مبيناً أنه شعر باليأس والإحباط بسبب عدم اتخاذ رئيس الوزراء أي موقف تجاه الوزير الذي تمادى في مخالفاته وعدم اكتراثه بالقوانين واستهانته بكل الجهات الرقابية، وكأنه لا توجد سلطة فوق سلطته”.

وأضاف الجبوري: أن “إجراءات الحكومة لا تتعدى كونها للاستهلاك الإعلامي عبر مواقع التواصل الاجتماعي دون أية محاسبة حقيقية للفاسدين، مع غياب النية الجادة للإصلاح”.

وتابع الجبوري أن “الوزير عندما كان رئيسا لجامعة النهرين،  أحيل مع نائب نقيب الاكاديميين احمد كمال احمد آغا إلى هيئة النزاهة لتورطهما معا بقضايا فساد وتزوير وهدر المال العام”، مشيراً إلى أن النقابة أصدرت بياناً تدعم فيه الوزير بهدف غلق الفضيحة التي تورط فيها أيضاً نائب نقيب الأكاديميين والتي من ضمنها قضية جنائية، وهذا الملف مازال موجوداً لدى هيئة النزاهة “.

وتابع الجبوري “نضع هذه الوثائق أمام رئيس مجلس القضاء الأعلى ورئيس الادعاء العام ورئيس هيئة النزاهة، من أجل إحقاق الحق والحفاظ على أموال الشعب العراقي”.

الوسوم
زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق