سياسة وأمنية

الهجمات على المصالح الأمريكية هدفها خلط الأوراق قبيل زيارة الكاظمي لواشنطن

قال عضو مجلس النواب، جاسم البخاتي، في حديث خاص لـ “وكالة يقين” إن الهجمات الأخيرة على المصالح الأمريكية تنفذها جهات هدفها، خلط الأوراق، قبل زيارة وفد حكومة الكاظمي إلى واشنطن.

وكانت مصادر أمنية قالت إن انفجارين على الأقل أصابا مركبات تحمل إمدادات لقوات التحالف بقيادة الولايات المتحدة في العراق خلال الأيام الماضية.

وذكر الجيش العراقي في بيان أن تفجير يوم الثلاثاء قرب قاعدة التاجي العسكرية شمالي بغداد تسبب في اندلاع حريق بحاوية في إحدى المركبات،ولم تعلن أي جهة بعد مسؤوليتها عن هذا التفجير.

ويرى مراقبون أن استهداف هذه القوات من قبل مليشيات شيعية مدعومة من إيران، تحمل رسائل إيرانية إلى الولايات المتحدة قبيل زيارة الكاظمي لواشنطن.

وتكرار الهجمات دون الكشف عن المنفذين يُوقع وفد حكومة الكاظمي في إحراجات أمام الإدارة الأمريكية.

وتلقي الولايات المتحدة المسؤولية عن الهجمات الصاروخية على قواعد تضم قوات التحالف وعلى أهداف أمريكية أخرى منها السفارة الأمريكية في بغداد، على مليشيات مرتبطة بإيران منها كتائب حزب الله.

وتعهدت تلك الفصائل الشيعية بالثأر لأبو مهدي المهندس، القيادي بالحشد الذي قُتل مع القائد العسكري الإيراني قاسم سليماني في هجوم بطائرة أمريكية مسيرة في بغداد في يناير كانون الثاني. وتطالب القوى السياسية المتحالفة مع قوات الحشد بانسحاب القوات الأجنبية من العراق بالكامل.

الوسوم
زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق