سياسة وأمنية

العمل النيابية: وجود مليون عامل أجنبي في العراق

كشفت لجنة العمل والشؤون الاجتماعية النيابية، عن وجود مليون عامل أجنبي بالبلاد، مشددة على ضرورة إعادة النظر بأعداد العمالة الأجنبية والاستفادة من الأيدي المحلية.

وقال عضو اللجنة “فاضل الفتلاوي” في تصريح صحفي تابعته وكالة “يقين”، إن “المظاهرات حق مشروع لجميع العراقيين للمطالبة بفرص العمل وتعينهم في دوائر ومؤسسات الدولة والقطاع الخاص”، داعياً الحكومة إلى “الاستماع للمطالب المتظاهرين والاستجابة لها”.

وأضاف أن “هناك مليون عامل أجنبي يعملون في الشركات العاملة بالعراق من ضمنها الشركات النفطية”، مؤكداً أن “90% من العمالة الأجنبية بالشركات النفطية هم أجانب من جنسيات مختلفة”.

وتابع أن “العمل والشؤون الاجتماعية بالبرلمان العراقي تعمل على تشريع قوانين تخدم المواطن من خلال تفعيل القطاع الخاص وضمان حقوق العاملين لإيجاد فرص الخرجين والعاطلين عن العمل، فضلا عن إعادة النظر بإعداد العمالة الأجنبية بالبلاد”.

يشار إلى أن تفشي البطالة بين العراقيين دفع إلى لجوء الآلاف للخروج بتظاهرات احتجاجية منذ تشرين الأول 2019، تطالب بالوظائف والخدمات والإصلاح.

ورغم أن نسبةَ البطالةِ في العراق بلغت في أواخر سنة 2019 كانت 22%، فقد ارتفعت هذه النسبةُ الآنَ لتصل إلى 40%، وذلك نتيجة تفشي فيروسِ كورونا وحظرِ التجوال.

ويَرفعُ كورونا من نسبةِ البطالة في العراق يوماً بعد يوم، وتشيرُ إحصائياتُ وزارةِ العمل والشؤون الاجتماعية، إلى أنه في العام 2019 وحدِه، سجّلَ سبعةُ آلافٍ من حَمَلَة شهادات الماجستير والدكتوراه أسماءهم ضمن قوائمِ المعوزين لدى الوزارة.

الوسوم
زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق