سياسة وأمنية

اتفاق بين العراق وإيران على رفع حجم التبادل التجاري

اتفق وزير التجارة في حكومة الكاظمي، احمد حسن عبيد، مع السفير الإيراني إيرج مسجدي على رفع حجم التبادل التجاري إلى 20 مليار دولار.

وأكد الجانبان خلال لقاء مشترك نشرته وسائل إعلام إيرانية، على “رفع سقف التبادل التجاري بين البلدين إلى 20 مليار دولار، وتباحثا حول تعديل الميزان التجاري الذي يميل لصالح إيران”.

وتحدث الوزير والسفير الإيراني في “مسألة الاستفادة من مصادر العملة الصعبة الموجودة لدى البنوك العراقية المستحصلة من صادرات الكهرباء والغاز الإيراني إلى العراق لتصدير السلع إلى إيران”.

و تستحوذ إيران على 25% من السوق العراقي بحسب تقارير رسمية، وتعمل على زيادة النسبة.

وتؤكد تقارير إعلامية أن إيران تجني مكاسب أخرى يصعب رصدها من تهريب المخدرات وترويج العملات المزيفة في الأسواق العراقية، والتي لا يمر يوم دون الكشف عن بعض عملياتها.

وتفاخر إيران في وسائل الإعلام الحكومية بأنباء تعزيز التجارة مع العراق في مسعى لتخفيف مخاوف الإيرانيين من وطأة العقوبات الأميركية، وقد أعلنت عن وصول صادراتها إلى العراق عبر المعابر الحدودية إلى مستويات قياسية.

ويشير تقرير لصحيفة الإندبندنت البريطانية إلى أن “تعاملات العراق التجارية مع إيران لا تتم من خلال المنظومة المصرفية نظراً للعقوبات المفروضة عليها، وأغلب التعاملات تتم من خلال الدفع المباشر”، مبيناً أن “أدلة عدة على هذا من بينها الأرقام المضخمة جداً بما يخص استيراد الورود والطماطم والبطيخ بأسعار مبالغ بها تتجاوز حاجة العراق”.

الوسوم
زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق