سياسة وأمنية

هل يحتاج العراق إلى تشريع قانون الخدمة الإلزامية؟

قال القاضي السابق “علي التميمي” في حديث خاص لـ “وكالة يقين” إن خدمة العلم موجودة في عدد كبير من بلدان العالم المتطورة لتنمية مواهب الشباب وإعدادها في مجالات مختلفة ليتسنى لهم الدخول في مجالات العمل سواء في القطاع الخاص أو العام بعد كسب الخبرات وتعلم ما يناسب مواهبهم.

وأكد، أنه ليس بالضرورة أن تكون خدمة العلم إلزامية أو عسكرة المجتمع وإنما إعطاء الحرية في هذه الخدمة مقابل رواتب مجزية وبالتالي الحصول على نوع من الشباب المؤمنين بهذا الموضوع من حيث المبدأ كما في دول عالمية مثل
السويد، وهذا ممكن ان ينص عليه القانون.

وأشار، ممكن أن يكون هذا القانون نموذجي اجتماعي ثقافي للقضاء على جزء كبير من البطالة وتقسيم الخدمة حسب الدراسة والشهادة الجامعية بعيداً عن الإلزام والقسوة.

وأضاف، ممكن أن يعرض مشروع القانون لأخذ رأي الصحف ومنظمات المجتمع المدني والخبراء قبل تشريعه.

وختم، أرى أنها خطوة ايجابيه ستجد البدائل الداعمة والاحتياط للقوات المسلحة في كافة المجالات.

الوسوم
زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق