سياسة وأمنية

حكومة بغداد تقرر إرسال 320 مليار دينار لكوردستان العراق

قرر رئيس الوزراء العراقي مصطفى الكاظمي، إرسال مبلغ 320 مليار دينار إلى أربيل ضمن مستحقات رواتب موظفي إقليم كوردستان.

جاء ذلك في اتصال هاتفي مع رئيس حكومة الإقليم مسرور بارزاني، وفق بيان صادر عن حكومة الإقليم.

وذكر البيان، أن الكاظمي وبارزاني ناقشا الخلافات والقضايا العالقة بين بغداد وأربيل، واتفقا على الأطر الرئيسية لحلها.

وأضاف البيان أنه “تم التأكيد على أن الدستور هو الاساس لحل الخلافات كافة، ويتعين مراعاة خصوصية اقليم كوردستان ومصالح المكونات العراقية كافة”.

وشدد الجانبان، وفق البيان، على ضرورة “المضي قدماً في المفاوضات لاستكمال ما تمخضت عنه من نتائج طيلة الاشهر الماضية”.

وأضاف أنه تقرر إرسال مبلغ قدره 320 مليار دينار كجزء من الرواتب من بغداد الى اقليم كوردستان، وفق الأوضاع المالية الحالية في العراق وفي أقرب وقت ممكن.

وكانت حكومة إقليم كوردستان قد عبرت، الأربعاء، عن استيائها البالغ من عدم صرف بغداد لرواتب موظفي الإقليم رغم موافقة أربيل على جميع شروطها.

واتهمت أربيل، الحكومة الاتحادية، بالمماطلة في إبرام اتفاق بشأن الخلافات العالقة بين الجانبين منذ سنوات وخاصة المتعلقة منها بملفي الموازنة المالية والنفط.

فيما ردت وزارة المالية الاتحادية باتهام أربيل بعدم إبداء المرونة في ملف المنافذ الحدودية والإيرادات غير النفطية.

وعمدت بغداد إلى قطع رواتب موظفي الإقليم في نيسان/أبريل الماضي، بعدما قالت الحكومة التي كان يقودها آنذاك عادل عبد المهدي، إن أربيل لم تف بإلتزماتها في الموازنة والمتمثلة بتسليم 250 ألف برميل من النفط للحكومة الاتحادية، وهو ما نفت صحة حكومة الإقليم.

وعلى مدى الأشهر القليلة الماضية، خاض الجانبان مباحثات مكثفة للتوصل إلى اتفاق لحل المسائل العالقة.

الوسوم
زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق