استهداف الناشطينسياسة وأمنية

مليشيات يفتحون النار على سيارة تقلُ 4 نساء بالبصرة

فتح مسلحون مجهولون النار على سيارة نوع “سنتافي” بالقرب من التقاطع التجاري وسط محافظة البصرة بحسب ما أفاد به مصدر خاص لـ”وكالة يقين” .

وقال المصدر إن “مسلحين مجهولين استهدفوا عجلة نوع “سنتافي” تقل 4 نساء بينهم طبيبة بالقرب من التقاطع التجاري وسط محافظة البصرة “.

وأضاف أن “الحادثة أدت إلى وفاة الطبيبة رهام يعقوب وصديقة معها واصابة الاثنين البقية بجروح”.

وغرد ناشطون  على تويتر بأن الدكتورة رهام، وهي ناشطة  وطبيبة في مجال التغذية، وصديقتها قتلتا بنيران مسلحين مجهولين وسط البصرة.

وتتسبب الاغتيالات التي تطال ناشطين في التظاهرات وصحفيين، بإثارة الرعب بين سكان المحافظة، فيما اتهم ناشطون مليشياتٍ وأحزاباً بالوقوف وراء حالات القتل المتكررة في المحافظة.

وتشير تقارير إعلامية ان الاغتيالات تتم بسبب تصفية النزاعات العشائرية، والبعض الآخر من عمليات قتل تنتج عن خلافات بين عصابتين، أو لتصفية ناشطي التظاهرات ، معتبرةً أن ما يجري في البصرة من موجة اغتيالات يعود لكون المحافظة غير مستقرة أمنياً، بسبب المؤسسة الأمنية التي لم تقم بدورها بالشكل الصحيح، لتحل محلها المليشيات والعصابات.

الوسوم
زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق