استهداف الناشطينسياسة وأمنية

البرلمان العربي يُدين اغتيال النشطاء في العراق

أدان رئيس البرلمان العربي، مشعل بن فهم السُّلمي، بأشد العبارات اغتيال الناشطة العراقية ريهام يعقوب، على يد مليشيات مسلحة في محافظة البصرة.

وشدد السلمي، في بيان، على أن “تكرار جرائم الاغتيال التي طالت عدداً من الناشطين والمفكرين العراقيين في الفترة الأخيرة، يؤكد الأهداف الخبيثة لمرتكبي هذه العمليات الإرهابية الجبانة وسعيهم إلى نشر الفوضى وزعزعة الأمن والاستقرار في العراق”، مطالباً بضبط ومحاكمة ومعاقبة هؤلاء “المجرمين” وحماية الناشطين العراقيين من المحاولات المتكررة لاستهدافهم.

وقام مسلحون ، باستهداف عجلة من نوع كيا، تقل 4 نساء، قرب التقاطع التجاري وسط مدينة البصرة، حيث أغتيلت الناشطة والأخصائية في مجال التغذية ريهام يعقوب، وامرأة أخرى.

ودعا السُّلمي، السلطات إلى حصر السلاح وجعله بيد الدولة،ومواجهة “الميليشيات المسلحة الخارجة عن القانون والتي تعمل على تقويض الأمن والاستقرار” في العراق.

وازدادت حدة عمليات الاغتيال التي تنفذها مليشيات تحت الغطاء السياسي والأمني، بعد تظاهرات تشرين المطالبة برحيل السلطة وإنهاء تدخل الميليشيات والفساد في مؤسسات الدولة.

الوسوم
زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق