استهداف الناشطينسياسة وأمنية

متظاهرون يحرقون مكتب البرلمان في البصرة

أضرم متظاهرون النيران بمكتب مجلس النواب في محافظة البصرة، احتجاجا على عمليات الاغتيال الأخيرة التي طالت الناشطين، بحسب مصدر أمني من المحافظة.

وقال المصدر، إن “متظاهرين غاضبين حاصروا مكتب مجلس النواب في محافظة البصرة، وأضرموا النيران فيه احتجاجا على عمليات اغتيال الناشطين التي شهدتها المحافظة مؤخرا”.

وأضاف أن “القوات الأمنية انسحب عن محيط مبنى المكتب بعد وصول المتظاهرين”.

وفي وقت سابق، قال عضو لجنة الأمن والدفاع النيابية “كاطع الركابي”، إن هناك جهات تحاول العبث بأمن البصرة من خلال عمليات الاغتيال.

وذكر الركابي، أن “الاغتيالات موجودة في بغداد وبعض المحافظات لكنها لم تصبح ظاهرة كما موجود في البصرة التي تتميز بكثافة سكانية كبيرة وتعاني من مشاكل متنوعة”.

وأضاف، أنه “وفق القراءات للمشهد الأمني للبصرة وضمن المعطيات الراهنة، تؤكد بأن هناك جهات تحاول العبث بأمن المحافظة وإدامة نزيف الدماء، مؤكدا بأن زيارة وزير الداخلية والوفد الأمني المرافق له جاءت من أجل بيان التصعيد الأخير ووضع الحلول لإيقاف مسلسل الاغتيالات واعتقال الجناة”.

وشهدت محافظة البصرة، خلال شهر آب الحالي، عدد من عمليات الاغتيال، لناشطين بارزين في المجتمع، بعض هذه العمليات أسفرت عن مقتل اثنين من الناشطين ونجاة أخرين منها.

الوسوم
زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق