سياسة وأمنيةكورونا

كورونا تكشف الفساد المستشري في وزارة الصحة العراقية

كشفت جائحة كورونا وتفشي الوباء في العراق عن مدى الفساد الكبير المستشري في وزارة الصحة ومؤسساتها فضلا عن ضعف هذه المؤسسات.

وأوضح عضو مجلس النواب رعد المكصوصي” في حديثه لوكالة “يقين” أن جميع الحكومات المتعاقبة منذ عام 2003 كان همها الوحيد صفقات الفساد وسرقة الأموال وإهمال القطاع الصحي حتى وصلت البلاد إلى الحال الذي هي عليه.

ويضيف المكصوصي أن الانتشار الكبير لفيروس كورونا فضح ملفات وصفقات الفساد في وزارة الصحة بجميع دوراتها، موضحا أن الكوادر الصحية من أطباء وممرضين والفقراء باتوا الضحية الأولى لهذا الفساد الذي تسبب بنقص المستلزمات الطبية والوقائية والمعدات الضرورية وأجهزة التنفس الصناعي والأوكسجين الطبي.

ويكشف مصدر طبي في مستشفى الحسين التعليمي في الناصرية عن أن المدينة تعيش في وضع صحي صعب بسبب الوباء الذي رافقه الكشف عن مدى الفساد الكبير في عمل دائرة الصحة.

المصدر الذي فضل عدم الكشف عن هويته أوضح أن أولى علامات الفساد يتمثل بالأوكسجين الطبي وفقدانه من المستشفيات لأكثر من مرة، مؤكدا على أن ملف الأوكسجين الطبي بات سلعة بين المتنفذين في وزارة الصحة وبين بعض السماسرة في السوق السوداء الذين يستوردون الأوكسجين من إيران أو يحتكرونه لبيعه بأسعار باهظة للأهالي، بحسبه.

الوسوم
زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق