استهداف الناشطينسياسة وأمنية

مركز حقوقي يصدر تصريحاً صحفياً بشأن الانتهاكات ضد النشطاء

أصدر المركز العراقي لتوثيق جرائم الحرب في العراق تصريحاً صحفياً بشأن الانتهاكات والاغتيالات التي طالت ناشطين في تظاهرات العراق، ومنع عودة النازحين في ديالي.

وقال المركز، إنه تابع الأحداث المأساوية التي جرت في محافظات البصرة وذي قار وبغداد، حيث قامت مليشيات بحملة اغتيالات منظمة طالت العديد من الناشطين في ساحات التظاهر، فضلاً عن تعامل القوات الحكومية معهم بعنف مفرط ما أدى إلى سقوط عشرات القتلى والجرحى، إضافة إلى الاعتقالات والإخفاء القسري بحق المتظاهرين.

ووثق المركز استهداف واغتيال 6 ناشطين في الحراك السلمي، فضلاً عن منع عودة النازحين من قبل مليشيات متنفذة في محافظة ديالى في ظل تقاعس حكومي تجاه منع هذه الممارسات.

وأكد، المركز حق العودة للنازحين بموجب القوانين الدولية والمحلية وأن منعهم هو انتهاك صارخ لحقوقهم المشروعة، وان تكرار هذه الانتهاكات يستوجب تدخلاً اممياً في حماية النازحين وحقوقهم.

وتابع، أن هذه الجرائم تتطلب موقفاً دولياً حازما لإيقاف الميليشيات عن دورها في تخريب المجتمع وتفكيكه لمصالح خارجية، وأن يعاقب هؤلاء المجرمون على انتهاكاتهم وفق محاكم دولية خاصة.

الوسوم
زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق