سياسة وأمنية

الكاظمي لم يطالب بإعادة أموال العراق المهربة في أمريكا

قال رئيس هيئة النزاهة السابق، موسى فرج، إنه “كان على الكاظمي خلال زيارته لواشنطن المطالبة باسترداد الأموال العراقية المهربة الموجودة لدى الولايات المتحدة”معبراً عن استغرابه من عدم طرح رئيس الحكومة خلال زيارته ملف إعادة أموال الفاسدين في أمريكا.

وأضاف أن “الفاسدين الكبار لا يستطيع أحد محاسبتهم والقانون لا يسري إلا على الفاسد الصغير وأن الفساد في العراق مركب وهناك فساد إداري وسياسي”.

وأوضح أن ” هناك بعض الجهات السياسية توفر الغطاء للفاسدين، وأن تجديد شركات الهاتف النقال من قبل الحكومة يعد هدراً لمليارات الدولارات”.

وبحسب تصريحات مسؤولين، فإن حجم الأموال التي نهبت من الخزينة العراقية ضخم وقد يتجاوز عتبة مئات المليارات من الدولارات جميعها ذهبت إلى جيوب الفاسدين المسيطرين على مقدرات الدولة بعد سيطرتها على حقول النفط والواردات النفطية والمنافذ الحدودية، لا سيما أن العراق يُعد من أغنى بلدان العالم،و أن “استرداد 10% من هذه الأموال كفيل بإنهاء أزمة العراق الاقتصادية التي يعيشها اليوم”.

الوسوم
زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق