سياسة وأمنية

حقوق الإنسان في ديالى تكشف حصيلة الانتحار خلال الشهر الحالي

قال مدير مكتب حقوق الانسان في محافظة ديالى، صلاح مهدي، إن “ديالى سجلت 3 حالات انتحار، لغاية تاريخ اليوم من شهر اب الحالي وجميعهم من شريحة الشباب”.

وأضاف، أن “أربعة أسباب تقف وراء حالات الانتحار هي الفقر والوضع الاقتصادي والضغط الاسري وما يرافقه مع عنف خاصة ضد الفتيات، بالإضافة الى تأثير المواقع والأفلام التي تبيح فكرة الانتحار لدى الشباب في مواجهة أي أزمة وهذا أمر بالغ الخطورة وينبغي الانتباه له من قبل الجهات المختصة”.

وأشار مهدي إلى أن “معدلات الانتحار في ديالى لا تزال تشهد حضورا مرتفعا وأغلب الضحايا من شريحة الشباب ما يستدعي الانتباه لهذه الظاهرة السلبية والسعي لدراستها ووضع الحلول التي تسهم في خفض معدلات الانتحار”.

وكانت ديالى سجلت العام الماضي أكثر من 60 حالة انتحار اغلبها لشباب في مناطق متفرقة من المحافظة.

يشار إلى أن حالات الانتحار في العراق تزايدت، إثر انتشار الفقر والبطالة بين صفوف الشباب؛ نتيجة الفساد المستشري في مؤسسات الدولة وسيطرة أحزاب السلطة والميليشيات.

الوسوم
زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق