سياسة وأمنية

بارزاني يحمل حكومة بغداد المسؤولية عن أزمة كردستان

حمل رئيس حكومة إقليم كردستان العراق مسرور بارزاني حكومة بغداد مسؤولية الأزمة في الإقليم بسبب تأخر تسليم الرواتب.
وقال بارزاني في مقابلة تلفزيونية إن الاتفاق الأخير مع بغداد هو لمدة ثلاثة أشهر فقط ويهدف للتوصل إلى اتفاق شامل بشأن الموازنة بعد هذه المدة”.
وجدد مسرور بارزاني رغبة الإقليم في استمرار الحوار مع الحكومة الاتحادية للتوصل إلى حلول لكافة القضايا العالقة.
وعن التظاهرات، أكد مسرور بارزاني أنه لا مشكلة للحكومة مع حق التعبير والتظاهر لكن التظاهر من أجل الحقوق شيء وأعمال الشغب والتعدي على أملاك الحكومة والمواطنين مسألة أخرى، وأتمنى التمييز بين الأمرين.
وأضاف متسائلا: من المسؤول عن الأزمة؟ هل حكومة كردستان أم أن بغداد لا ترسل الرواتب؟، إن ما حصل من تخريب للمؤسسات الحكومية والمقرات الحزبية هو أمر غير مقبول وبالتأكيد نحترم التظاهر من أجل الحقوق المشروعة، لكن من يحاول أن يوجه التظاهرات لمسارات أخرى هو خرق وشيء غريب عن ثقافتنا الكردية وأخلاق مجتمعنا وهو أكبر جرم بحق شعبنا”.
وشهدت العديد من مدن إقليم كردستان اقتحام وحرق العديد من الدوائر الحكومية، وتظاهرات تطالب باقالة حكومة الإقليم وتحديد موعد لانتخابات برلمانية مبكرة.
الوسوم
زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق