سياسة وأمنية

العراق: الأمن يعتدي على طلبة السادس المطالبين بالمعدل التراكمي

أصيب عدد من طلبة السادس الإعدادي المتظاهرين أمام وزارة التربية العراقية في العاصمة بغداد جراء اعتداء قوات الأمن عليهم.

وعلمت وكالة يقين من شهود عيان بإصابة العديد من طلبة السادس الإعدادي بجروح جراء اعتداء القوات الأمنية المنتشرة أمام مبنى وزارة التربية على المتظاهرين المطالبين باحتساب المعدل التراكمي بدل اجراء الامتحانات الوزارية.

 

وتفاعل رواد التواصل الاجتماعي مع الطلبة المتظاهرين وحادث الاعتداء عليهم من قبل قوات الأمن وذلك من خلال حملة بعنوان ” #طلاب_التراكمي_يقمعون”.

وطالب المدونون رئيس الوزراء بالوفاء بالتزامه بشأن عدم الاعتداء على المتظاهرين ومحاسبة جميع المنتسبين الذين اعتدواعلى الطلبة المطالبين بالمعدل التراكمي.

الصحفي علي عذاب كتب في توتير: أنه على الفريق الاعلامي لرئيس الوزراء ان ينقل معاناة ابنائه الطلاب والاعتداء الذي حصل عليهم عله يشفق عليهم ويرحم بحالهم”.

وكتب مهيمن صبيح: أن “الاعتداء على طُلاب السادس الاعدادي انه يدل على شيء واحد بعد ما كُشفت كذبتكم وحججكم حول عجزكم عن تحقيق المطلب استخدمتم الحل الاخر الحيواني رئيس الوزراء يدري؟عمود الثورة الفقري معكم حتى تحقيق المطلب وسنفعل ما بوسعنا معاً البداية كانت معاً وسنبقى معاً”.

أحمد فوزي غرد قائلا: “صارلهم أكثر من شهر حايرين، ما خلوا هاشتاگ ماصعدوا ترند، بطريقة سلّمية وحضارية ، على الأقل اسمعوهم بدال ماتقمعوهم”.

الوسوم
زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق