سياسة وأمنية

مقتل مدني واختطاف آخرين بهجوم مسلح في ديالى

قتل مدني واختطف اثنان آخران بهجوم شنه مسلحون في قضاء خانقين التابع لمحافظة ديالى، بحسب ما أفاد مصدر أمني.

وقال المصدر إن “مسلحين يرجح انتمائهم لتنظيم الدولة (داعش) شنوا هجوما في منطقة الدكات وتحديدا منطقة دكة نوري ميكائيل اطراف قضاء خانقين في محافظة ديالى، وقتلوا مواطنا وحرقوا عجلتين واختطفوا مواطنين اثنين”.

 وافاد مسؤول محلي في محافظة ديالى، في وقت سابق، باختطاف 3 اشخاص من عائلة واحدة وجرح اخر بعد اقتحام احد مناطق ناحية قرة تبة، من قبل عناصر مسلحة.

وكشف النائب عن محافظة ديالى رعد الدهلكي، في وقت سابق، عن تعرض قرية إمام ويس غربي ناحية السعدية، والتي حصلت فيها “مجزرة مسجد مصعب بن عمير” لقصف بصواريخ الكاتيوشا، ما تسبب في اثارة الرعب بين الاهالي واضرار مادية في عدد من المنازل.

وقال الدهلكي في بيان، إن “العوائل التي ظلمت في قرية إمام ويس بعد ان رأت ابناءها يقتلون امام اعينهم بدم بارد من قبل سفاحين معروفين، عادت مرة اخرى لتذبح بعد اطلاق سراح المتهمين”، مبينا ان “اليوم الضحية يذبح للمرة الثالثة بعد تعرض القرية للقصف بصواريخ الكاتيوشا من قبل جهات معروفة الولاءات والنوايا الحاقدة يقابله صمت مطبق من الجهات الامنية التي تعلم جيدا كما يعلم الجميع من يقف وراء القصف وتداعياته ،ويبدوا ان من سخرية القدر ان يفرج عن القاتل بمباركه الحكومة ويقصف الضحية بصواريخ الكاتيوشا وعدم اكتراث الحكومة”.

واضاف الدهلكي، اننا “نتابع وبشكل مباشر مايجري من تطورات في الاحداث في ديالى عموما وفي القرية خصوصا، من محاولات الجماعات الميليشاوية الخارجه عن القانون التي خرجت من اوكارها لتمارس كل ما لديها من فنون ارهابية لبث الرعب في قلوب العوائل الامنة بغية تهجيرها في تكرار واضح لمسلسل العنف والتهجير الطائفي”.

الوسوم
زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق