سياسة وأمنية

الأمم المتحدة: الفقر في العراق زاد بنسبة 10% منذ اجتياح كورونا

أكدت ممثلة الأمين العام للأمم المتحدة الى العراق “جينين هينيس بلاسخارت”، أن الفقر في العراق زاد بنسبة 10 في المائة بسبب تفشي جائحة فيروس كورونا.

وذكرت صحيفة ذي ناشيونال البريطانية في تقرير، أن “الحكومة العراقية نفذت إجراءات صارمة لاحتواء انتشار فيروس كورونا منذ تفشي المرض لكن معدل الحالات المصابة يرتفع بشكل يومي، حيث سجل العراق 211947 حالة إصابة فيما توفي 6596 شخصا على الأقل بعد الإصابة”.

وقالت بلاسخارت في إفادة لمجلس الأمن، إن “استهلاك الغذاء غير كاف لأكثر من ثلاثة ملايين عراقي، كما أن أكثر من 11 مليون طالب من طلاب المدارس والجامعات في جميع أنحاء العراق قد تعطلت دراستهم وتضاعف العنف القائم على النوع الاجتماعي.
وأضاف التقرير، أن “الانتشار السريع للفيروس أدى الى تفاقم الحرمان الاقتصادي وتوفير الخدمات الاجتماعية، فيما حثت مبعوثة الأمم المتحدة الحكومة على إجراء إصلاحات اقتصادية ومالية ذات أهمية كبيرة لضمان قدرة العراق على بناء حلول مستدامة ومرونة محلية”.

وأوضحت بلاسخارت بحسب التقرير، أن “المشاكل الاقتصادية ليست بعيدة عن المخاوف الإنسانية، فمن المتوقع أن يشهد العراق انخفاضًا بنسبة 9.7 في المائة في الناتج المحلي الإجمالي ولا يزال الفساد مستشريًا، وتكلفته الاقتصادية لا توصف مع استمراره في سرقة الموارد التي تمس الحاجة إليها من العراقيين يوميًا، مما يقوض ثقة المستثمرين”.

يذكر أن النظام الصحي في البلاد والمنهك بسبب سنوات من الحرب وضعف الاستثمار طغت عليه الأعداد المتزايدة من المصابين وأصبحت معدات الحماية وأجهزة التنفس وحتى أسرة المستشفيات قليلة مما أجبر السلطات على تحويل مراكز المعارض والملاعب والفنادق إلى أجنحة ومراكز احتجاز لفايروس كورونا.

الوسوم
زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق