سياسة وأمنية

الكاظمي يتحدث عن محاولات لإضعاف الجيش العراقي

كشف رئيس الوزراء العراقي مصطفى الكاظمي عن وجود محاولات لإضعاف قوات الجيش.

جاء ذلك خلال لقاء الكاظمي مع قائدة الجيوش الفرنسية فلورانس بارلي التي تزور بغداد في زيارة رسمية.

وقال مكتب الكاظمي: إن “الأخير بحث مع الوزير الفرنسية الأوضاع الأمنية في العراق والمنطقة، ودعم جهود العراق في حربه ضد الإرهاب”.

واكد الكاظمي حرص حكومته على تطوير الشراكة مع فرنسا للوصول الى تعزيز وتأهيل متكامل للقدرات الأمنية العراقية وتطوير كفاءتها القتالية، وتعزيز تبادل المعلومات الأمنية.

وأضاف: أن “الجيش العراقي تعرّض الى محاولات لإضعافه، وقد تصدّت الحكومة لهذه المحاولات”.

وتوجه التهم للميليشيات الموالية لإيران بمحاولة اضعاف القوات العراقية الرسمية وخاصة الجيش، لاسيما في السنوات التي تلت احداث 2014.

وبحسب بيان مكتب الكاظمي فإن الوزيرة الفرنسية أكدت عزم بلادها الوقوف مع العراق ودعم القوات الأمنية العراقية، لاسيما وأن فرنسا قد ساهمت ضمن التحالف الدولي.

ولفتت بارلي إلى أن تنظيم الدولة (داعش) مازال يشكل تهديدا للعراق والمنطقة، لاسيما أنشطته الإرهابية في سوريا، وأشارت الى الدور المهم الذي يقوم به التحالف الدولي في مواجهة التنظيم، خاصة ما يتعلق بالدعم الجوي وتبادل المعلومات.

وأعربت وزيرة الجيوش الفرنسية فلورانس بارلي عن استعداد بلادها لاستئناف جهود التدريب للقوات العراقية والتي توقفت بسبب جائحة كورونا، وذلك في أقرب وقت ممكن.

الوسوم
زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق