سياسة وأمنية

نائب: أيادي خفية تسعى لأن يعتمد العراق على دول الجوار في ملف الكهرباء

قال عضو مجلس النواب ،محمود الزجراوي ،إن” هناك ايادٍ خفية تدفع إلى جعل دول الجوار هي الرئة التي ينتفس منها العراق من خلال اعتماده بشكل كبير عليها في تأمين الطاقة الكهربائية” لافتاً إلى أن “ما يحصل مخطط له وهدفه أن يبقى العراق أسيراً لتلك البلدان وبحاجتها في ملف الكهرباء على مدى طويل وهذه كارثة وجريمة بحق العراق والعراقيين”.

وأضاف الزجراوي،أن” بدلاً من ربط العراق مع دول الجوار عبر خطوط تمتد لمسافات طويلة وتنفق أموال طائلة لماذا لانبني محطات توليد الكهرباء ولدينا ثروات هائلة للغاز الطبيعي إذ يمكن من خلال جهد حقيقي ان نحقق الاكتفاء الذاتي من الطاقة خلال سنة او سنتين ونبدأ نحن بتصدير الكهرباء إلى بقية الدول ومنها الجوار”.

وأشار إلى أن “العراق ليس فقيراً ويمتلك ثروات هائلة يمكن من خلالها تحقيق الاكتفاء ليس في الطاقة بل في حل كل الإشكاليات وخلال فترات زمنية وجيزة وليست بعيدة”.

ويشير العديد من الخبراء والباحثين في الشأن العراقي إلى أن ملف الفساد المالي والإداري هو المعضلة الرئيسية التي تقف عائقاً أمام تحسن واقع الكهرباء في العراق، إذ تكشف الوثائق عجز الحكومات المتعاقبة في توفير الكهرباء رغم إنفاق عشرات مليارات الدولارات، والتي كانت تكفي لبناء أحدث الشبكات الكهربائية في العالم.

وتزداد معاناة العراقيين في محافظات العراق المختلفة ولا سيما في موسم الصيف التي تتجاوز فيه درجات الحرارة 50 درجة مئوية بسبب ضعف وصول الطاقة الكهربائية إلى المنازل.

الوسوم
زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق