سياسة وأمنية

الكاظمي يُقر بعيوب في هيكل الدولة التي بُنيت على أساس طائفي

قال رئيس الحكومة ،مصطفى الكاظمي، في مقابلة مع صحيفة “ذا ناشيونال” الإماراتية الناطقة بالإنجليزية أن “هناك عيوب في هيكل بعض مؤسسات الدولة منذ عام 2003، حيث تم بناؤها خطأ على أساس الانقسامات الطائفية والعرقية، مما أدى إلى انقسامات سياسية أدت إلى المحاصصة”.

وبشان ملف الاغتيالات الأخيرة، أشار الكاظمي إلى “جماعات إجرامية التي تسيء استخدام نقاط الضعف في بعض أجهزتنا الأمنية”.

وازدادت عمليات الاغتيال التي استهدفت الناشطين في الآونة الأخيرة، وكان آخرها اغتيال الناشطين تحسين أسامة وريهام يعقوب في البصرة.

وكشفت مفوضية حقوق الإنسان، عن إحصائية عمليات الاغتيال التي جرت في عموم العراق خلال الشهر الحالي، فيما وجهت طلباً لرئيس الحكومة، مصطفى الكاظمي، بالحفاظ على حياة الناشطين والمتظاهرين.

وشددت على أن “تقاعس الأجهزة الأمنية في ممارسة دورها الدستوري في حماية المواطنين والناشطين يضع علامات استفهام كبيرة على دورها وتخليها عن واجباتها تجاه أمن المجتمع والمواطن وهو ما يجعلنا أمام هاجس انهيار السلم المجتمعي في أي لحظة”.

الوسوم
زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق