سياسة وأمنية

300 ألف موظف فضائي في كردستان

اتهم عضو مجلس النواب، سركوت شمس الدين، حكومة أربيل باستغلال الأوضاع السياسية المضطربة في بغداد، حتى أصبحت غارقة بعمليات الفساد وتنفيذ الأجندات التي تخدم مصالحها.

وقال شمس الدين إن “حكومة أربيل غارقة بالفساد، حيث تذهب المليارات إلى جيوب الأحزاب والعوائل الحاكمة في كردستان”.

وأضاف أن “هناك 300 ألف موظف فضائي في كردستان، ينقسمون إلى قسمين الأول: عبارة عن أسماء وهمية ولا وجود لهم على الاطلاق، أما الثاني فهم أسماء حقيقية ولكن لا يتواصلون مع دوائرهم ويتفرغون للعمل الحزبي وأغلب هذه الأسماء تم تسجيلها في الأجهزة الأمنية من البيشمركة والأسايش واستغلالها لأغراض الانتخابات”.

وبين شمس الدين أن “حكومة أربيل ترفض توزيع الرواتب عن طريق الماستر كارد لآن ذلك سيقلل من أرقام الأسماء الوهمية والفضائية، لذلك الحل الأفضل أن تكون الرواتب مباشرة من بغداد وتوزع عبر شركات متخصصة”.

الوسوم
زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق