سياسة وأمنية

ضبط كميات كبيرة من المخدرات في ذي قار

قال  مدیر علاقات وإعلام شرطة ذي قار، فؤاد کریم، إن قوات الشرطة ضبطت كمية كبيرة من المخدرات تقدر بحوالي 350 ألف حبة في عملية خارج  حدود محافظة ذي قار وضمن الحدود الإدارية لمحافظة البصرة، وبالتحديد في مدخل قضاء الزبير.

وبين أن “هذه الكمية كانت معدة للتهريب أو للمبادلة بين تجار المخدرات، ولكن للأسف لم يتم القبض على تجار المخدرات”.

وتتزايد نسب انتشار تعاطي المخدرات بين مختلف الفئات العمرية في العراق، بسبب البطالة والفساد، يضاف إليها ضعف الإجراءات الأمنية الوقائية التي كانت سبباً آخر في انتشار تلك الآفة.

يذكر أن العراق كان كشف في وقت سابق القبض على العشرات من العصابات وضبط المئات من الشحنات المهربة من المخدرات إلى داخل العراق، أغلبها من منفذ الشلامجة الحدودي مع إيران جنوبي العراق ومناطق أخرى من البلاد.

ولم تعد المخدرات في العراق محصورة بما يُهرّب عبر الحدود من إيران تحديداً، فأنواع منها صارت تُزرع محلياً من قبل مليشيات، لا سيّما الحشيشة والخشخاش، في مناطق متفرقة منها بغداد.

وفي السابق، كان توفّر المخدرات في البلاد يرتبط بما يدخله مهرّبون إيرانيون وآخرون عراقيون من محافظات الوسط والجنوب، أمّا اليوم فهي متاحة من خلال ما يُنتج ويُصنّع داخلياً، في ظل توفر الغطاء السياسي والأمني لجهات متنفذة في الدولة.

الوسوم
زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق