سياسة وأمنية

الأمم المتحدة تطالب موظفيها بتوخي الحذر بعد استهدافهم في نينوى

قال مصدر مطلع إن مكاتب الأمم المتحدة وباقي المنظمات الدولية، الموجودة في محافظة نينوى، ماتزال تمارس عملها بشكل طبيعي.

وأضاف “ما حصل هو أن كتاباً ورد إلى جميع المنظمات الدولية بالحذر من وضع نينوى، بعد الحادث الأخير الذي أدى إلى إصابة موظفة تعمل في مكتب الأمم المتحدة بقضاء الحمدانية شرقي مدينة الموصل”.

وتابع: “ولم يصدر أي قرار يوصي تلك المنظمات بمغادرة المحافظة“.

وكان انفجار عبوة ناسفة استهدفت رتلا تابعا لبعثة الأمم المتحدة في العراق خلال مروره قرب قرية (شاخولي) على طريق الموصل – أربيل، وأصيب على إثرها موظفين إثنين، في حين تبنت إحدى المليشيات مسؤوليتها عن الحادث.

وأصدرت الممثلة الخاصة للأمين العام للأمم المتحدة في العراق جينين هينيس- بلاسخارت، بياناً، أدانت فيه استهداف رتل تابع للأمم المتحدة بعبوة ناسفة في محافظة نينوى، شمال العراق.

الوسوم
زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق