سياسة وأمنية

تحذيرات من هجرة الكوادر الطبية بعد الاعتداءات التي تعرضوا لها

قال عضو مفوضية حقوق الإنسان في العراق ، فاضل الغراوي “إن التجاوز على الأطباء والملاكات الصحية الذين يمثلون خط الصد الأول بهكذا عدوانية يعد انتهاكاً صارخاً لحقوق الانسان”، مشيراً إلى أن ذلك “يستدعي التعامل مع من يتجاوز على الأطباء والملاكات الطبية والمؤسسات الصحية وفق قانون مكافحة الإرهاب”.

وأضاف الغراوي “أن تكرار الاعتداءات على الملاكات الطبية يستدعي أن تقوم الحكومة بإجراءات رادعة للحد من هذه الظاهرة”، مبيناً أن “التشريعات لليوم لم تذهب إلى القضايا الأساسية، منها قانون حماية الأطباء؛ وبالنتيجة يجب أن نعيد الأولويات التشريعية ونركز على القوانين التي تدعم هذه الحقوق”.

وحذر الغراوي من أنه “بخلاف ذلك لن تجد الملاكات الطبية إلا الهجرة من العراق للحفاظ على حياتهم “.

وتعرض مدير مستشفى الأمل في محافظة النجف، يوم امس الخميس، إلى اعتداء من قبل ذوي أحد المرضى الذي توفي لإصابته بفيروس كورونا؛ الذين تعرضوا للطبيب بالضرب المبرح، ما أدى الى اصابته بجروح، فيما اعلن محافظ النجف اثر ذلك اعتقال المعتدين.

وتزايدت حالات التجاوز والاعتداء على الأطباء والملاكات الصحية في المستشفيات، اقتراناً بأزمة تفشي فيروس كورونا والمرض المتسبب عنه الذي أدى إلى ملازمة كثير من المرضى أسرة المستشفيات لتلقي العلاج؛ ومن تلك الحوادث ايضاً، ما تسبب بإغلاق مستشفى في محافظة البصرة في وقت سابق، نتيجة اعتداء جماعي على طبيب.

الوسوم
زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق