سياسة وأمنية

مطالبات نيابية لإيقاف الخروقات الأمنية في ديالى

طالبت عضو مجلس النواب عن محافظة ديالى “هوازن الشمري”، بإيقاف ما وصفته بـ “نزيف الدماء” في المحافظة، مؤكدة أن الخلايا الإرهابية تنشط بشكل ملحوظ مؤخرا.

وقالت الشمري في بيان صحفي، إن “بعض مناطق محافظة ديالى من بينها أطراف المقدادية وحوض الوقف وحمرين وأطراف خانقين أصبحت تشهد خروقات وأحداث أمنية تنفذها الخلايا الإرهابية بشكل شبه يومي، آخرها خلال أيام الأسبوع المنصرم التي شهدت خطف وقتل عدة مواطنين أبرياء في أطراف خانقين وقره تبه”.

وأضافت أن “تكرار الخروقات ونزيف دماء أبنائنا من المواطنين بهذا الشكل الملحوظ دليل على نشاط الخلايا الإرهابية في مناطق المحافظة وتراجع الأداء الأمني لبعض القادة”.

وطالبت الشمري رئيس الوزراء القائد العام للقوات المسلحة بـ”ضرورة التدخل شخصيا بملف الأمن في ديالى واتخاذ كافة الاجراءات اللازمة لإيقاف الدماء والقضاء على نشاط الخلايا الإرهابية والأعمال التي تقوم بها”، مؤكدة أن “ديالى محافظة مهمة واستقرارها الأمني يعني استقرار العاصمة بغداد كونها قريبة جدا منها”.

وتعرضت مناطق أطراف خانقين، “105 كم شمال شرق بعقوبة”، خلال الأشهر الماضية، الى حوادث وهجمات بالعبوات الناسفة تسببت بمقتل وإصابة المدنيين.

وزادت وتيرة هجمات مسلحي تنظيم الدولة “داعش” خلال الأشهر القليلة الماضية وبشكل خاص في المنطقة بين محافظات التأميم وصلاح الدين (شمال) وديالى (شرق).

الوسوم
زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق