سياسة وأمنية

حاويات في منفذي أم قصر تتسبب بهدر المال العام

قالت هيئة المنافذ الحدودية إنها “ضبطت حاويتين حجم 40 قدماً في منفذي أم قصر الشمالي والجنوبي،محملتين بمواد منزلية والأخرى بأكياس نايلون بحمولة إجمالية (157 كارتون)، والتي تم التلاعب بوصف بضاعتهما والمنجزة معاملاتها من قبل مركز كمرك المنفذين الحدوديين”.

وأضافت، أنه “عند تدقيق المعاملة الكمركية ومعاينة البضاعة تبين أن الحمولة الفعلية للحاوية الأولى في منفذ أم قصر الجنوبي محملة (250) قاصة حديدية غير مرسمة ولم تذكر في التصريحة الكمركية بغية تهريبها، وذلك يعد تغييراً في وصف البضاعة مما سبب هدراً بالمال العام”.

وتابعت “أما الحاوية الثانية في منفذ ميناء أم قصر الشمالي فكانت محملة بأكياس نايلون بعلامة تجارية لمادة الملح مثبت عليها كافة التفاصيل ( المكونات, سنة الصنع والنفاذ) لم يتم التصريح بها من قبل المستورد وذلك يعد تلاعبا في وصف البضاعة تهربا من دفع الرسوم الكمركية وفق الضوابط”.

وتعد منافذ العراق أحد أكبر القطاعات التي تنخر فيها آفة الفساد، وهو ما تؤكده لغة الأرقام الرسمية، إذ يتراوح حجم الهدر في هذا القطاع سنويا من 6 إلى 8 مليارات دولار، بسبب سيطرة جماعات مسلحة وأحزاب سياسية عليه.

الوسوم
زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق