سياسة وأمنية

وفد كردي في بغداد لمناقشة موازنة 2021

كشف النائب عن الاتحاد الوطني الكردستاني، حسن آلي، عن زيارة وفد من حكومة اقليم كردستان إلى بغداد منتصف الأسبوع الحالي للمشاركة في مناقشة موازنة العام المقبل.

وقال آلي إن “وفد الإقليم الذي سيأتي إلى بغداد، سيشارك بإعادة موازنة العام المقبل وسيبحث الاتفاق الأخير الذي جرى بين بغداد وأربيل ويستمر لثلاث أشهر”.

وأضاف أن “وفد الإقليم سيبحث توقيع اتفاق دائم وضمان حصة الإقليم من موازنة 2021 وسيطرح المسائل المتعلقة بالنفط وتزويد بغداد بالكهرباء والمنافذ الحدودية وإدارتها والاتفاق النهائي بشأن إدارة المنافذ”.

وقال عضو برلمان اقليم كردستان، شيرزاد حسن، أن بغداد وأربيل توصلتا الى اتفاق شامل، مؤكداً أن ما تبقى لإعلانه هو اللمسات الأخيرة، وبعدها سيكون موضع التنفيذ.

وذكر حسن أن “الاتفاق سيكون سارياً حتى نهاية عام 2020 وسيكون خاصا بالرواتب وإرسال الأموال مقابل تنفيذ شروط الحكومة الاتحادية بما يخص السيطرة على المنافذ الحدودية وباقي الملفات”.

وأضاف أن “الاتفاقات الأخرى بشأن النفط ستكون ضمن موازنة 2021 والتي ستكون من اختصاص ممثلي الكرد في الحكومة والبرلمان لكي يحصلوا على حقوق الإقليم وتثبيتها في قانون الموازنة”.

وأعلن وزير إقليم كردستان لشؤون التفاوض مع بغداد، خالد شواني، يوم (16 آب 2020)، التوصل لاتفاق بين بغداد وأربيل يسري حتى إقرار موازنة 2021، ويشمل المستحقات المالية والمنافذ ومجموعة من الملفات العالقة.

الوسوم
زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق