سياسة وأمنية

توقعات باستمرار الهجمات الصاروخية على القواعد الامريكية في العراق

توقع خبراء أمنيون عراقيون أن الميليشيات الموالية لإيران ستواصل تنفيذ هجماتها الصاروخية على المواقع التي تتواجد فيها القوات الأمريكية في العراق، وذلك من أجل أن تكون ورقة ضغط إيرانية على الولايات المتحدة لسحب قواتها.

وقال العقيد الركن حاتم الفلاحي الباحث في وحدة الدراسات الاستراتجية في تصريح لوكالة يقين: إن “الهجمات الصاروخية على القواعد الامريكية تمثل رسالة واضحة تعكس عدم إلتزام الميليشيات بالاتفاق الذي جرى خلال زيارة الكاظمي مع الولايات المتحدة ولا بجولة المفاوضات الاستراتيجية التي جرت بين الحكومتين العراقية والأمريكية”.

وأضاف الفلاحي: أن “الميليشيات ومن المتوقع أن تواصل هجماتها الصاروخية على القواعد الأمريكية للضغط من أجل إخراج القوات الامريكية تنفيذا لرغبة ايران”.

واكد الفلاحي أن الملف العراقي بيد إيران لغاية اليوم، وأن قائد فيلق القدس إسماعيل قاآني يدير الأمور عبر بعض السياسيين القريبين من طهران أمثال هادي العامري ونوري المالكي وغيرهم.

كما توقع الفلاحي عدم وجود اسنحاب قريب للقوات الأمريكية من العراق، مشيرا إلى أن المسؤولين الامريكين اكدوا ذلك صراحة قبيل زيارة الكاظمي لأمريكا.

وأكد الكاظمي عدم وجود رغبة حقيقية ونية جادة لحكومة الكاظمي في المواجهة مع الميليشيات القريبة من إيران والتي تفرض هيمنتها على الواقع في العراق.

الوسوم
زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق