سياسة وأمنية

خلية الأزمة النيابية: عدد النواب المصابين بكورونا ارتفع بشكل يومي

كشف عضو خلية الأزمة في مجلس النواب “عباس عليوي”، أن عدد النواب المصابين بفيروس كورونا يرتفع بشكل يومي.

وقال عليوي في تصريح صحفي، إنه “حتى الساعة لا توجد أي حصيلة رسمية ودقيقة لعدد النواب المصابين بفيروس كورونا المستجد، لكن العدد ليس بقليل وهو في ارتفاع يومي”.

وبين عضو خلية الأزمة في البرلمان، أن “مجلس النواب، سيعاود عقد جلسات بداية الشهر المقبل”.

وكان عضو مجلس النواب “رياض المسعودي”، قد علق الخميس (27 آب 2020)، على تأثير فيروس كورونا على النصاب القانوني لعقد جلسات البرلمان العراقي، فيما أشار إلى أن أهمية جدول الأعمال هو من يحدد اكتمال النصاب القانوني.

وقال المسعودي، إن “مجلس النواب العراقي سوف يعاود عقد جلساته في الخامس من الشهر المقبل، وبكل تأكيد أن فيروس كورونا، سيكون له تأثير على قضية حضور النواب من عدمه، خصوصاً مع وجود عشرات الإصابات في صفوف النواب وحمايتهم وموظفي البرلمان”.

وأضاف، أن “حضور النواب لجلسات البرلمان المقبلة يعتمد أيضا على أهمية جدول أعمال الجلسات، فإذا كان الجدول مهماً، ويتم التصويت على قوانين مهمة، كقانون الانتخابات أو المحكمة الاتحادية، وغيرها، فبكل تأكيد سيكون هناك نصاب قانوني لغرض تمريرها، لكن إذا كان الجدول دون أهمية، فغالبية النواب لن يحضروا، خصوصاً مع وجود الخشية من الإصابة بفيروس كورونا”.

وساهم انتشار فيروس كورونا في العراق، بإيقاف عقد جلسات مجلس النواب، خوفاً من تفشي الفيروس التاجي بين أروقة البرلمان، وإصابة النواب به، خصوصاً بعد إصابة أكثر من 50 نائباً بالفيروس، ووفاة رئيسة لجنة التعليم النيابية غيداء كمبش.

وكان عضو اللجنة القانونية النيابية “حسين العقابي” قال الثلاثاء (04 آب 2020)، إن البرلمان توّقف عن عقد جلساته بسبب انتشار فيروس كورونا في البلد وإصابة أكثر من 50 نائبا بالفيروس، مبينا أن استئناف عقد الجلسات ضرورة حتمية للانتهاء من قانون الانتخابات والشروع بتوزيع الدوائر الانتخابية.

الوسوم
زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق