سياسة وأمنية

مسؤول يكشف عن وجود 250 ألف مختطف في العراق منذ 2003

كشف مسؤول أمني عراقي رفيع المستوى عن إحصائية تقريبة لعدد المختطفين والمختفين قسرا في البلاد منذ العام 2003، مؤكدا أن العدد يقترب من 250 ألف شخص.

وقال المسؤول الذي اشترط عدم الكشف عن هويته لوكالة يقين: إن “عدد المختطفين والمغيبين في العراق يقترب من 250 ألف شخص، مع الأخذ بنظر الاعتبار عدم احتساب من سجلت مراكز الشرطة فقدانهم خلال الأيام التي لم تشهد عنفا طائفيا او في الطرقات السريعة بين المحافظات او اختطفوا عرضيا”.

ويؤكد المصدر الذي يعمل في وزارة الداخلية العراقية أن الوزارة لديها قناعة تامة بأن الغالبية المطلقة من المختطفين في العراق قد قتلوا بعد أيام قليلة على اختطافهم أو أنهم خضعوا لعمليات بيع أعضاء ثم قتلوا.

وعن المختطفين بعد سيطرة تنظيم الدولة (داعش) على الموصل في عام 2014، يؤكد المصدر ان هناك نوعين من المختفين قسريا، الاول يتعلق بمن اختطف على يد تنظيم الدولة (داعش) وهؤلاء قتلوا بكل تأكيد، خاصة أن التنظيم كان قد أعلن خلال سيطرته على الموصل عن قتله أكثر من 2070 شخصا والقى بهم في حفرة جنوب الموصل تدعى الخسفة وكانت على عدة وجبات.

أما ما يتعلق بالمختطفين الذين فقدوا عند السيطرات الأمنية في الأنبار وجنوب الموصل وصلاح الدين، فيؤكد المصدر أن “فصائل مسلحة اختطفتهم وأن كثيرا من هم قتلوا بعد أن تاجرت هذه الفصائل بأعضائهم، مشيرا إلى أن الحكومة وجميع المسؤولين فيها يعلمون الحقيقة دون مقدرتهم على التصريح بذلك”.

الوسوم
زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق