سياسة وأمنية

التربية ترد على برلمانيين انتقدوها بشأن توصيات البدء بالعام الدراسي

ردت وزارة التربية العراقية، على أعضاء مجلس نواب انتقدوا مقترحات العام الدراسي المقبل والتعايش مع فيروس كورونا، مؤكدة أن توصيات بدء العام الدراسي الجديد سترفع إلى مجلس الوزراء بعد مصادقة وزيرها.

وقال المتحدث باسم الوزارة “حيدر فاروق”، إن “وزارة التربية كفيلة على إيجاد حلول ومعالجة الأزمات في ظل جائحة كورونا، إنها حددت بعض التوصيات إلا إنها غير مكتملة وسترسل توصيات أخرى وإلية تنظيمها إلى مديريات التربية في بغداد والمحافظات الأخرى”.

وأضاف فاروق في تصريح صحفي، أن “التوصيات تنص على أن يكون وقت الدرس 30 دقيقة بدلا عن 45 كما كان معمول به سابقا، وعدد الطلاب أو التلاميذ في كل صف 15 طالبا مع تنظيم آلية الدوام”.

وتابع: أن “وزارة التربية تعلم بأن هناك زخم في الصفوف ودوام ثنائي وثلاثي في المدرسة الواحدة”، مشيرا إلى أن “آلية تنظيم الدوام وبدء العام الدراسي ستقوم الوزارة بإرسالها إلى مديريات التربية لتطبيقها”.

وبين المتحدث باسم وزارة التربية، أن “التوصيات سترفع إلى مجلس الوزراء بعد مصادقة وزير التربية علي حميد الدليمي على التوصيات المقدمة من قبل اللجان المعنية”.

وكان مقرر خلية الأزمة البرلمانية “جواد الموسوي” انتقد ما صدر عن وزارة التربية من تصريحات حول إمكانية التعايش مع جائحة كورونا، مستغربا من التوصيات التي تتحدث إحدى بنودها حول التعايش مع هذا الوباء.

وأصدرت وزارة التربية، الثلاثاء (1-9-2020)، توصيات بشأن العام الدراسي للعام المقبل، أهمها التعايش مع فيروس كورونا واخذ الاجراءات الصحية، فضلاً عن تطبيق التباعد الاجتماعي للتلميذ والطالب وعدم الاكتظاظ في الصف الواحد وترك مسافة مناسبة.

الوسوم
زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق