إقتصادسياسة وأمنية

العراق يطلب إعفاء من اتفاقية تخفيض صادرات النفط

طلب العراق إعفاءه من اتفاقية تخفيض صادرات النفط في الربع الأول من عام 2021، بحسب تصريحات لوزير النفط العراقي إحسان عبد الجبار لوسائل إعلام.

ويعد العراق ثاني أكبر منتج للنفط في أوبك، والعضو الأقل امتثالا لاتفاقية تخفيض الإنتاج المعروفة بـ “أوبك+”.

وقال موقع Oil Price  المتخصص إن “العراق أثار المسألة مع أوبك عدة مرات”.

وذكرت وكالة الانباء العراقية أن “الوزير كشف عن جهود لإعفاء العراق من اتفاق خفض صادرات أوبك وقد تم التطرق الى هذا الموضوع مع وزراء النفط في المنظمة في ثلاثة اجتماعات متتالية”.

ويعتمد العراق بشكل كامل تقريبا على عائدات النفط لتغطيات نفقاته ودعم اقتصاده، وبالتالي فإن انهيار أسعار النفط وخفض الإنتاج يجعلان الأمور صعبة للغاية بالنسبة للاقتصاد العراقي وإيرادات ميزانيته.

وتعرض العراق لضغوط من قبل المنظمة، وخاصة السعودية، للالتزام بتخفيض الإنتاج والامتثال للاتفاقية التي يراد منها رفع أسعار النفط التي تدهورت بسبب انخفاض الطلب العالمي بعد انتشار فيروس كورونا.

ووعد العراق بتخفيضات إضافية تبلغ حوالي 400 ألف برميل يوميا فى أغسطس من أجل التعويض عن عدم الالتزام بالصفقة فى الشهور السابقة.

وعلى الرغم من التعهدات وانخفاض الصادرات، لم يمتثل العراق بعد لاتفاق خفض الإنتاج.

وانخفضت صادرات النفط الخام العراقية فى أغسطس إلى 2.597 مليون برميل يوميا مقارنة بصادرات يوليو التى بلغت 2.763 مليون برميل يوميا، وفقا لبيانات وزارة النفط فى وقت سابق من هذا الأسبوع.

ووفقا لمسح رويترز الشهري، خفض العراق إنتاجه النفطي في أغسطس ووصل إلى أعلى مستوى امتثال له في السنوات الأخيرة، ولكن معدل الامتثال هذا لا يزال أقل من “المطابقة الكاملة” بنسبة 100 في المائة التي تطلبها أوبك+.

الوسوم
زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق