سياسة وأمنية

نينوى تكشف حجم الأضرار الناتجة عن حريق مخازن القيارة

كشف محافظ نينوى نجم الجبوري عن حجم الأضرار التي لحقت جرّاء احتراق مخازن الوقود في مصفى القيارة جنوب الموصل.

وقال الجبوري في تصريح صحفي تابعته وكالة يقين إن “عاصفة رعدية مصحوبة بأمطار غزيرة مرت في الساعة الثامنة من مساء أمس بناحية القيارة جنوبي الموصل، حيث ضربت إحدى الصواعق خزانا للوقود داخل مصفى القيارة ما أدى إلى نشوب حريق في الخزان”، مشيراً إلى أن “الحكومة المحلية في محافظة نينوى، باشرت على الفور بإرسال قوات من الشرطة والدفاع المدني وأكثر من 13 فرقة إطفاء إلى المصفى، فضلا عن الإمدادات التي تم إرسالها من قبل شركة نفط الشمال ومصفى بيجي لإطفاء الحريق”.

وأكد الجبوري، أن “فرق الإنقاذ تمكنت من عزل بقية الخزانات عن الخزان المحترق”، مشيرا إلى عدم وجود أضرار بشرية، وإن الأضرار محصورة فقط في خزان الوقود داخل مصفى القيارة ولم تتأثر الخزانات الأخرى بعكس ما يشاع”.

وأوضحت مديرية الدفاع المدني، في وقت سابق اليوم، آخر مستجدات حريق مصفى القيارة، فيما نشرت صوراً تظهر جانباً من الحريق الضخم، حيث تتصاعد ألسنة اللهب منذ مساء أمس.

وقالت المديرية في بيان إن “رجال الدفاع المدني الآن بين نار حريق عملاق مستودعات النفط الخام الذي يشتعل ويلقي بحمم السعير التي تنطلق من 5 مليون لتر من الوقود الذي يحترق.

الوسوم
زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق