سياسة وأمنية

واشنطن تسحب مزيدا من جنودها في العراق

أفاد مسؤول أميركي كبير، بأن الرئيس دونالد ترمب سيعلن عن سحب مزيد من القوات الأميركية من العراق.

ويأتي ذلك استكمالاً لتصريحات سابقة أدلى بها مسؤولون في الإدارة الأميركية عن انسحاب تدريجي للقوات الأميركية في العراق، وهو ما شهدته بالفعل الأشهر الماضية.

وأضاف المسؤول أن هذا الإعلان سيتبعه إعلان آخر في الأيام المقبلة بشأن خفض إضافي للقوات الأميركية في أفغانستان.

وفي حين تأتي تلك الخطوة استكمالا لخطة سابقة وضعتها إدارة ترمب من أجل سحب الجنود من الخارج، رأى بعض المحللين أن الهدف من الإعلان الآن قد يكون إقناع الناخبين بأن المرشح الجمهوري يفي بوعوده بإنهاء ما وصفها بحروب أميركا التي لا تنتهي.

وكان مسؤول أميركي قال في وقت سابق، إنه من المتوقع أن تسحب الولايات المتحدة نحو ثلث قواتها من العراق في الأشهر المقبلة.

يشار إلى أنه خلال زيارة رئيس الوزراء العراقي، مصطفى الكاظمي إلى العاصمة الأميركية واشنطن في 21 أغسطس/ آب، قال الكاظمي، إن الرئيس الأميركي أكد له خلال لقائهما أن القوات الأميركية ستنسحب من العراق خلال الثلاث سنوات المقبلة.

يذكر أن للولايات المتحدة نحو 5200 جندي نشرتهم في العراق سابقا لمحاربة تنظيم الدولة “داعش”.

كما لها حاليا نحو 8600 جندي في أفغانستان، وقد أعلن ترمب صراحة خلال مقابلة الشهر الماضي، أن الولايات المتحدة تعتزم خفض هذا العدد إلى حوالي 4000.

الوسوم
زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق