سياسة وأمنية

تحذيرات من تصاعد الخروقات الأمنية بديالى مع اقتراب الانتخابات

حذرت أوساط برلمانية في محافظة ديالى من تصاعد الخروقات الأمنية في المرحلة المقبلة، وفيما عزت أسباب ذلك لقرب موعد الانتخابات، أكدت وقوف ميليشيات مرتبطة بأحزاب متنفذة بالوقوف وراء تلك الخروقات.

وقال النائب عن ديالى رعد الدهلكي في تصريح لوكالة يقين: إن “سمة عدم الاستقرار الامني رافقت ديالى منذ العام 2003 ولغاية الآن”، مؤكدا أن سبب تلك الخروقات هو وجود جهات ميليشياوية وسلاح خارج اطار الدولة في المحافظة، مبينا أن تلك المليشيات تعمل وفق أجندة الأحزاب والجهات السياسية التي ترتبط بها تلك الفصائل.

وأضاف الدهلكي: أن “هناك “خشية حقيقية من تصاعد الخروقات الأمنية في المرحلة المقبلة لاسيما مع اقتراب موعد الانتخابات، وذلك لمنع المجتمع في ديالى من المشاركة في الانتخابات”.

وتابع: أن “لقيادات الامنية في المحافظة مكبلة في الكثير من الامور والاجراءات بسبب ضغوط الكتل والأحزاب القريبة من الميليشيات”، داعيا رئيس الوزراء إلى التدخل الحازم في ديالى وفرض القانون والأمن فيها، محذرا من أن انهيار الأمن في المحافظة من شأنه انهيار الأمن في عموم العراق.

الوسوم
زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق